السبت 26 ذو القعدة 1443 | 25 يونيو 2022
طلاب وطالبات تعليم الرياض يؤدون الاختبارات الوطنية " نافس "
07/11/1443


PHOTO-2022-06-06-10-41-44.jpgPHOTO-2022-06-06-10-41-44 (1).jpgPHOTO-2022-06-06-10-41-44 (2).jpgPHOTO-2022-06-06-10-41-45.jpgPHOTO-2022-06-06-10-41-45 (1).jpgPHOTO-2022-06-06-10-41-46.jpgPHOTO-2022-06-06-10-41-47.jpgPHOTO-2022-06-06-10-41-47 (1).jpg

أدى طلاب وطالبات تعليم الرياض في صفوف الثالث والسادس ابتدائي والصف الثالث متوسط الاختبارات الوطنية "نافس" والتي تنظمها هيئة تقويم التعليم والتدريب بالتعاون مع وزارة التعليم .

وتهدف الاختبارات الوطنية "نافس" إلى تقويم التحصيل العلمي لطلبة المدارس و قياس مؤشرات الاختبارات الوطنية في برنامج تنمية القدرات البشرية

و تعريف أولياء الأمور بمستوى التحصيل العلمي في مدارس أبنائهم والتنافس الإيجابي بين المدارس ومكاتب وإدارات التعليم.

ويستهدف "نافس" طلاب وطالبات الصف الثالث ابتدائي في القراءة والرياضيات وطلاب وطالبات الصف السادس والثالث متوسط في القراءة والرياضيات والعلوم.

وكان مساعد المدير العام للشؤون التعليمية بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض الأستاذ عبدالله بن سعد الغنام قد تفقد سير الاختبارات الوطنية "نافس" في عدد من المدراس مؤكداً أهمية الأدوار التكاملية والتنسيق المتواصل بين وزارة التعليم وهيئة تقويم التعليم والتدريب؛ لتحقيق الأهداف الوطنية وفي مقدمتها مستهدفات رؤية المملكة 2030، وبرنامج تنمية القدرات البشرية (أحد برامج رؤية 2030) وأشاد الغنام بالتنظيمات والجهود المبذولة من الهيئتين الإدارية والتعليمية في المدارس وأولياء الأمور لإنجاح الاختبار وتحقيق أهدافه.

كما تفقدت مساعد المدير العام للشؤون التعليمية -بنات الأستاذة فتح بنت عبدالله العرفج عدداً من المدارس مشيرةً إلى أن الاختبارات الوطنية "نافس" ستسهم في قياس وتحسين مستوى التحصيل العلمي لطلبة المدارس، وتحفيز التميز المدرسي والتنافس الإيجابي بين المدارس ومكاتب وإدارات التعليم مقدمةً شكرها للمجتمع التعليمي ولأولياء الأمور وللطلاب والطالبات لتنفيذ الاختبار والمساهمة في تحقيق الأهداف المرجوة منه.

الجدير ذكره أن الاختبارات الوطنية نافس ترتبط بشكل مباشر بأهداف برنامج تنمية القدرات البشرية المنبثق من رؤية 2030، حيث تقدّم نتائج هذه الاختبارات وصْفًا واقعيًّا لمستوى التحصيل التعليمي في القراءة والرياضيات والعلوم بوصفها جزءًا من عمليات ضمان الجودة وتقوم على فكرة التقويم من أجل التطوير والتحسين وصولاً إلى رفع كفاءة التعلم