التوجيه والارشاد " بنات " يعقد ملتقى " الدور النفسي والاجتماعي للأسرة في الاختبارات "
26/08/1442

خميس ارشاد 2.jpg

نفذت إدارة الشؤن التعليمية ممثلةً في التوجيه والإرشاد "بنات" بالشراكة مع وحدة شراكة المدرسة مع الأسرة والمجتمع بـتعليم الطائف‬، ملتقى " الدور النفسي والاجتماعي للأسرة في ‫الاختبارات‬ "  بهدف رفع الاستعداد النفسي والمعرفي لدى الطالبات وأولياء الأمور، وذلك ضمن خطة الاستعداد للاختبارات لهذا العام ، بحضور المساعدة  للشؤون التعليمية بنات مها الزايدي، ومديرة الإدارة أمل الخالدي، والمرشدات، وأمهات الطالبات.
وأشارت الزايدي في كلمتها بالدور النفسي والكبير للأسرة وللمدرسة في مختلف المراحل الدراسية؛ للتخفيف من الرهبة التي لاتزال تملأ قلوب وأذهان الطلاب والطالبات ، مشيرة إلى العوامل الأساسية المؤديه لذلك من عدم التهيئة القبلية سواء النفسية أو العلمية، وأضافت أنه يمكن علاج الرهبة بتحفيزهم ورفع معنوياتهم، من خلال أهمية الاختبار كأداة مقياس لما حصلوا عليه من معلومات خلال العام الدراسي، وطريقة لتحسين مخرجاتهم وتجويدها، كما قدمت شكرها وتقديرها لمديرة الإدارة والمشاركات، والحضرات والقائمات على الملتقى لجهودهن المبذولة.
وتناولت ضيفة اللقاء نورة المعطاني مدرب أول نظرية الاختبار والإرشاد عن أساليب وأدوار المعلم والمرشد والقائد والطالبات، واتباع الأساليب،  والقيم  التربوية التي تصل بأدوارهم  الى أمثل الحلول ، كما شاركت كوثر الحارثي مشرفة التوجيه والإرشاد بالحديث عن دور الأسرة في كل أنظمة التعليم،  ومتابعة مدى تقدم مستوى الطالب والإشراف على تحصيله الدراسي والأنشطة التي يقوم بها، والمهارات التي يكتسبها.
فيما أكدت زينه الشهري مشرفة توجيه وإرشاد على أهمية الدور النفسي للأسرة في الاختبارات ، وتهيئة الطالبات لدخولها بثقة واطمئنان،  ومساعدتهن في تخفيف القلق وعلاجه، وأخذ التدابير اللازمة لذلك والذي يتمثل في الاطمئنان الأسري بصفة عامة.
وقدمت مديرة الإدار شكرها وتقديرها للقائمات على الملتقى، وعلى الجهود المبذولة لتثقيف المجتمع التعليمي بأهمية الحالة النفسية واستقرارها للطالبات، و تشجيع الأبناء والرفع من معنوياتهم، لمتابعة تحصيلهم في جميع المواد الدراسية وفي جميع المراحل. واختتم الملتقى بالرد على الاستفسارات.

خميس ارشاد 1.jpg