تعليم تبوك يطلق حزمة من برامج التطوير المهني الصيفية لأكثر من 4000 معلم ومعلمة
04/11/1440

 

thumbnail_IMG-20190706-WA0151.jpg

الإعلام التربوي :

تطلق الإدارة العامة للتعليم بمنطقة تبوك ممثلة في إدارة التدريب والابتعاث صباح غدٍ الأحد حزمة من برامج التطوير المهني الصيفية في عامها الثاني لهذا العام 1440هـ بمشاركة  4325 معلما ومعلمة مسجلين ومسجلات في نحو 165 برنامجًا تدريبيًا منها 72 برنامجاً للبنين و92 برنامجاً للبنات يقدمها أكثر من 40 مدربًا ومدربة من خلال 12 مركز  تدريبي في منطقة تبوك منها 5 مراكز للبنين و 7 مراكز للبنات.

وأوضح مدير عام التعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري  أن لجنة التدريب الصيفي بتعليم تبوك أكملت أعمالها منذ وقت مبكر بتجهيز مراكز التدريب واختيار المدربين والمدربات وتوفير وتهيئة كافة المرافق والمتطلبات التدريبية وتذليل الصعوبات.

وأكد أن فكرة مشروع برامج التطوير المهني التعليمي الصيفية مواكبة لرؤية المملكة العربية السعودية 2030، وذلك لتحقيق الاستثمار الأمثل لأوقات شاغلي الوظائف التعليمية خلال الإجازة الصيفية، ودعماً لتوجهات الوزارة في تحسين مخرجات التعليم وفق عدد من البرامج التطويرية النوعية التخصصية، التي تتيح فرصة التطوير المهني التعليمي ، وكذلك إبراز أهمية التطوير المهني لكونه الأداة الأولى في تطوير الممارسات التعليمية وزيادة كفاءة العمل التعليمي.

وثمن مدير التعليم جهود لجنة التدريب الصيفي التي تشرف على تنفيذ هذه البرامج متمنيًا للمعلمين والمعلمات التوفيق والنجاح.

وأضاف مدير إدارة التدريب والابتعاث بتعليم تبوك أمين غليلة أن برامج التدريب الصيفي تقدم مجموعة اختيارية متنوعة من البرامج التطويرية لشاغلي الوظائف التعليمية وفق تخصصاتهم المهنية والعلمية وتعمل على توفير بيئات تعلم مهني داعمة ومحفزة.

فيما أشارت مديرة إدارة التدريب والابتعاث (بنات) د. نور البلوي إلى أن برامج التدريب الصيفي تسعى لتمكين المستهدفين والمستهدفات من حضور البرامج التطويرية أينما تواجدوا خلال الإجازة الصيفية ورفع مستوى الأداء المهني للكادر التعليمي وتحسين الكفاءة لضمان جودة المخرج التعليمي وتهيئة المعلمين والمعلمات الجدد للممارسة المهنية في الميدان التعليمي.