الفهيد وبن خميس.. تتفقدان ورش العمل المصاحبة لفعالية احتفالية التعليم باليوم العالمي للغة العربية
03/05/1440

 

الفهيد وبن خميس.. تتفقدان ورش العمل 

المصاحبة لفعالية احتفالية التعليم باليوم العالمي للغة العربية

IMG-20190109-WA0059.jpg


الخبر إعلام تعليم الشرقية تغطية وتصوير نوال آل يوسف - برعاية سعادة المساعدة للشؤون التعليمية فاطمة بنت عبدالله الفهيد ومديرة إدارة الإشراف التربوي بتعليم الشرقية هيفاء بنت عبدالله بن خميس انطلقت اليوم الأربعاء ٣/٥/١٤٤٠هت أربع ورش عمل مصاحبة لفعاليات الاحتفاء باللغة العربية في يومها العالمي بشعار (اللغة العربية والشباب)، بمركز الأمير سلطان بن عبد العزيز للعلوم والتقنية "سايتك" والتي تنظمها إدارة الإشراف التربوي بتعليم الشرقية.

IMG-20190109-WA0148.jpg 

وكانت فاطمة الفهيد خلال جولتها التفقدية اليوم لورش العمل شددت على اهمية الحوار بالنسبة لطالبات العلم مشيرة الى اهمية ربط الحوار بالقرآن والسنة مؤكدة على ان أجمل صفات المحاور هي الثقة في النفس، وسعة الصدر والابتسام.

IMG-20190109-WA0154.jpg 

واضافت الفهيد:" أنه لابد من تحلي المحاور بالصفات الايجابية، وذلك بالعمل على تهذيب النفس من خلال التأمل في المجال المهني، واختبار النفس مع المرؤوسين ".

 


واكدت الفهيد على اهمية ضبط النفس، والتفاوض والاقناع، وشددت على أهمية امتلاك المعرفة والثقافة المتوازنة ولفتت الى أن امتلاك ثقافة الحوار تمكننا من اتقان فن الحوار والاقناع.

 


والمحت الفهيد إلى اهمية الاسرة كشريك استراتيجي في التعليم  ولاسيما بعد انبثاق وحدة ارتقاء الأمر الذي مكن الجميع من تنظيم الشراكة العميقة بين التعليم والأسرة وبقوة  وفقا لمتطلبات رؤية المملكة 2030 والتي تركز على شراكة الأسرة مع التعليم وفي مختلف القطاعات كما دللت الفهيد على أهمية لغة الضاد في جميع التعاملات وأهميتها كلغة عريقة من منطلق كونها لغة القرآن الكريم ".

واختتمت الفهيد فقالت :"الحوار الراقي الذي تتمتع به الطالبات الحاضرات للورشة يجعلنا نطمئن عليهن وعلى مستقبلهن في التعليم والانخراط مستقبلا في العمل .

 


وكانت ورش اليوم العالمي للغة العربية المصاحبة للفعاليات اليوم الأربعاء هي:

IMG-20190109-WA0131.jpg 

ورشة عمل (الحوار وفن الاقناع)، قدمتها دلال الحربي من الابتدائية الثانية ببقيق بمشاركة طالبات المرحلتين المتوسطة والابتدائية ضمن احتفالية التعليم للغة العربية ،وورشة (طفل يستمع جيل يتحدث)، لمعلمات رياض الاطفال قدمتها المدربة بشاير الشبرمي من مكتب التعليم برأس تنورة، في حين شارك في ورشة عمل  (تعلم اللغة لغير الناطقين بها)، كلا من مريم الزعبي وحصة الحمين، وريم الغامدي من ابتدائية الابتكار العالمية لمعلمات اللغة العربية في مدارس التعليم الأجنبي، وكانت  الورشة الرابعة المصاحبة لفعاليات الاحتفاء باللغة العربية في يومها العالمي بشعار (اللغة العربية والشباب) بعنوان :(هندسة الرواية)، وقدمتها نورة الذويخ من الثانوية الثانية بالجبيل بمشاركة طالبات المرحلتين الابتدائية والمتوسطة.

 نوال 12.jpg

يشار أن الورش شهدت حضور فاعل مميز من قبل مديرة إدارة التدريب والابتعاث فاطمة الناصر، وعدد من مشرفات اللغة العربية، والمعلمات، وقيادات التعليم والطالبات، واللافت في هذه الفاعلية الناجحة تنوع المقدمات للورش حيث كن من مختلف قطاعات التعليم بالمنطقة الشرقية، وقد شهدت الورش تفاعل حماسي كبير من جميع المتدربات.

​ IMG-20190109-WA0129.jpg


IMG-20190109-WA0020.jpg


IMG-20190109-WA0144.jpg