كلمة المساعدة للشؤون التعليمية للبنات بالنعيرية
05/02/1442


كلمة المساعدة للشؤون التعليمية للبنات بالنعيرية

سميرة بنت حمد بالحارث

97.jpg

 

اليوم الوطني مناسبة عزيزة على قلوب الشعب حيث تمر في هذه الأيام الذكرى التسعون لليوم الوطني للمملكة العربية السعودية في الثالث والعشرين من شهر سبتمبر/ أيلول.

 أصدق التهاني والتبريكات يرفعها الميدان التربوي في تعليم محافظة النعيرية ومركز الصرار لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد ـ حفظهم الله جميعاً ـ ولحكومتنا الرشيدة وكل أبناء الوطن بهذه المناسبة الكريمة مع خالص الدعاء بأن يحفظ الله لنا وطننا، وأن يحفظ له ما يعيشه من كريم الحياة ورغد العيش، وأن يحفظ لنا قيادتنا لمواصلة مسيرة البناء والتنمية والعطاء، وخدمة الدين والوطن والمواطن.

وفي غمرة احتفالنا باليوم الوطني التي تأتي في ظل جائحة كورونا (كوفيد19) لا ننسى الجهود المبذولة من قيادتنا الرشيدة والتي تستكمل مسيرة العطاء للمواطن في الحفاظ على صحة الإنسان وجعله في طليعة اهتماماتها بالتعامل الحكيم مع هذه الجائحة.  كما أشيد بالجهود التي حققت نجاحا منقطع النظير في مرحلة التعليم عن بعد حيث نفخر بكم معلماتنا وبناتنا الطالبات جيلا مقبلا على العلوم، ينهل منها ما يبني به بلاده على أسس ثابتة، وحضارة راسخة، فهمتكم كهمة جبل طويق" شامخاً وعزيزاً وصامداً بوجه الرياح والعواصف.  

وكل عام وانت بخير وأمن وأمان يا وطني