العودة الحضورية للاختبارات استعداد يليق بعطاء الوطن.
11/04/1443

العودة الحضورية للاختبارات استعداد يليق بعطاء الوطن.

Collage_Fotor.jpg

 

الإعلام والاتصال ـ القريات :

فيما وجه مدير التعليم الدكتور محمد بن عبدالله الثبيتي بضرورة الاستعداد من قبل الإدارات المعنية والأقسام المختصة والمدارس لبداية متميزة مع العودة الحضورية للاختبارات استعداد يليق بعطاء الوطن متمنياً التوفيق والنجاح لأبنائه الطلاب وبناته الطالبات,

عبرت عدد من التربويات من مديرات المدارس والمعلمات والطالبات عن فرحتهن بهذه العودة الحضورية .

 

استعداد يليق بوطن العطاء:

شارك قسم الإعلام والاتصال المجتمع التعليمي فرحته في العودة للاختبارات الحضورية، فمن المدرسة المتوسطة الرابعة عشر عبرت الطالبة شذى خالد الرويلي من الصف الثاني متوسط عن مدى فرحتها قائلة: "أحب أن أعبر عن مدى سعادتي لأن غدا أول يوم اختبارات لي حضوري بعد الانقطاع لفترة بسبب جائحة كورونا، وتابعت نحن على أتم استعداد لأداء اختبارات جيدة تليق بنا كبنات لوطن الخير.

 

استعداد كامل:

ومن المدرسة المتوسطة الحادية عشر قالت مديرة المدرسة الجازي البلعاسي:" غدا عودة الاختبارات الحضورية بعد انقطاع دام أكثر من سنتين ، ونوهت بأن المدرسة على استعداد بكامل كادرها لتهيئة الأجواء المناسبة لطالباتها وقالت:" عزيزاتي الطالبات تكرس المدرسة كامل جهودها وجلّ اهتمامها وعطائها حرصا منا على نجاحكن وتهيئتكن للاختبارات، وتابعت ناصحة: الفرق بين الإنسان  الناجح وغيره هو أن الناجح يتمتع بالإرادة والثبات والإصرار والعمل والجد والاجتهاد من أجل نيل المبتغى، واختتمت كلمتها: "نعتزّ ونفتخر بكن طالباتنا ، وندعوكم لمواصلة المثابرة والعمل لنكمل معا مسيرة مشوارنا لهذا العام الدراسي، بأفضل النتائج وأسمى التحصيلات .

ومن ذات المدرسة أبدت الطالبة رنيم عارف العنزي استعدادها لأداء الاختبارات حيث تقول: "أشكر كل من في مدرستي من مديرة ووكيلة ومعلمات وكادر إداري على جهودهن وتعاونهن وتهيئتهن للاستعداد للاختبارات الحضورية ونقدر دعمهن لنا بغية تحقيق مصلحتنا.

 

 

 

تخطيط ودراسة:

ومن المدرسة الثانوية الثانية عشر قالت مديرة المدرسة علياء حطاب العنزي: "لقد بدأنا هذا الفصل بعد تخطيط ودراسة لبرامج التعليم المختلفة، فقام الكادر بكامل هيئته كلا حسب مجاله  بوضع مخططات العمل الدراسي، والفعاليات الاجتماعية، والبرامج الثقافية والتعليمية لما يعود بالفائدة الجمة على طالباتنا، وتابعت: تكرس المدرسة كامل جهودها وجلّ اهتمامها وعطائها حرصا منها على النجاح بتفوق، وتهيئة الأجواء للطالبات بنفسيات راقية مهذبة متنورة متعلمة، وقالت: نحن معا في  مسيرة النجاح لهذا العام وذلك بتقديم أفضل  النتائج وأسمى التحصيلات .

 

 

 

قطف الثمار وعودة أمنة:

وقالت مديرة مجمع ب19والمتوسطة 14والروضة الملحقة منيرة علي البلوي : موسم الاختبارات ليس شبحا ولا صعبا ولازيادة في التعب بل موسم قطف الثمار ، والاستمتاع بحلاوة العلم ، والاحتفاءبالنجاح ، وفرصة لإثبات الذات ، وتأكيد الثقة بالنفس ، وهو محطة لإعادة ترتيب الأولويات.

وأبدت الطالبة غادة مفلح سعادتها بالعودة للاختبارات الحضورية وعن استعدادها لأداء الاختبارات قالت: الحمد لله على أن أتم لنا بدء اختبارات الفصل الأول، وقد لاحظت بأن جميع من حولي من الطالبات على أتم استعداد.

وقالت الطالبة أسماء خالد: ننتظر شوقاً وحباً للاختبارات الحضورية والحمد لله على ذلك فالجميع مستعد لها وبفرح سنستقبلها، وشاطرتها الفرحة الطالبتين لمي إبراهيم، ووصال الشراري حيث عبرت عن فرحتهم قائلات: الحمد لله أن من علينا بالصحة والعافية واجتياز المرحلة السابقة من الجائحة ونحن على أتم استعداد للاختبارات وبفرحة وجد استقبلناها.

 

تذليل المعيقات:

ومن المدرسة الثانوية الثالثة قالت مديرة المدرسة تهاني ناصر الفقير: الجميع قد تهيأ لاستقبال الاختبارات الحضورية، من الكادر التعليمي والإداري لاسيما الأسرة ودورها الكبير في تهيئة الجو الاجتماعي والنفسي ، وتنمية الاستعداد للطالبات ، والعمل على تذليل الصعوبات حتى تكون أبواب التميز مفتوحة أمامهم .

وحذرت الفقير الطالبات من بعض الممارسات الخاطئة التي تنتشر أثناء فترة الاختبارات كالسهر الطويل ، وتناول المنبهات، واللجوء إلى الغش.

ومن ذات المدرسة أبدت الطالبة حنان محمد الشمري من الصف الثاني طبيعي عن مدى فرحتها واستعدادها لأداء الاختبارات حيث تقول : لذّة الوصول تجعل ما مضى من تعب وشقاء سعادة ورصيد كفاح يَمنحُك الرضى والانجاز، ووجهت ناصحة زميلاتها: أختي الطالبة اجتهدي وثابري وتذكري أن طريق النجاح يبدأ بخطوة والخطوات في هذا الطريق هى نجاحات أخرى متتالية تبدأ من الجد والاجتهاد.

الطالبة شذى هاني السرحاني من الصف ثالث طبيعي ذكرت بأنها استعدت للاختبارات وقالت: الاستعداد المبكر للاختبارات يساعدك في تخطي الكثير من العقبات، فنحنُ من يصــنع لنفسه التفوق والنجاح، فالكل ينتظر نجاحنا وعودتنا المميزة.

 

أجواء تربوية:

ومن مجمع الثانوية الرابعة والمتوسطة الخامسة عشر قالت مديرة المدرسة منار حمود الشامخ: في الاختبارات المدرسية يتوجب على مدارسنا تهيئة الأجواء التربوية المليئة بالتفاؤل والداعمة للطلبة باختلاف قدراتهم، وهذه الاختبارات ليست مدعاة للرهبة والخوف والتوتر بل هي موسم الحصاد لمن بذل وتابع واجتهد، وسيحتفي بالفوز والنجاح فيه كل مجتهد، وما الاختبارات إلا سلماً نتخطاه بثبات نحو بلوغ الأهداف وتحقيق الميول.

الطالبة مرام محمد العنزي من ذات المدرسة قالت : الحمد لله الذي بفضله اجتزنا هذه العقبات وجاء وقت الحصاد وعدنا للاختبارات الحضورية بعد الجائحة.

 

أهمية مساندة الأسرة:

مديرة المدرسة المتوسطة الأولى بالعقيلة فاتن براك العنزي جاء في كلمتها: يستعد الطلبة لحصاد زرعهم الذي سيثمر نهار غد، كما نوهت للدور الهام والمساند وهو دور الأسرة في تهيئة الجو الاجتماعي والنفسي، وذكرت أهمية   الاستعداد بالمذاكرة وتقسيم الوقت والنوم مبكرا والدخول إلى الاختبار دون تأخير وكتابة الإجابات بوضوح ومراجعتها.

وفي ذات السياق قالت مديرة المتوسطة السابعة عليه العازمي: غدا تبدأ الاختبارات النهائية للفصل الأول وأوصي جميع الطلبة بالجد والاجتهاد والعمل الدائم على استمرار التعلم فللعلم ثمرةُ نجنيها عند النجاح.

 

فرحة وجد واجتهاد:

ومن مدرسة متوسطة وثانوية الحديثة قالت مديرة المدرسة : أسماء الرويلي الحمد لله أنهينا جميع الاستعدادات لبدء اختبارات الفصل الدراسي الأول بعد انقطاع عاميين ، فقدتم اعتماد خطة تنظيمية خاصة لمتابعة سير الاختبارات وتم الالتزام بالإجراءات الاحترازية لتكون اختبارات آمنة بإذن الله ، وأتمنى لجميع طالباتنا التوفيق . فيما أبدت سعادتها الطالبة لميس الرويلي واستعدادها لأداء الاختبارات حيث تقول : الحمد لله ها نحن عُدنا لأداء اختباراتنا حضورياً ، فأنا متحمسة جداً لها، وأشكر المديرة وجميع منسوبات المدرسة لحرصهن على صحتنا ومصلحتنا وذلك بتهيئة البيئة التعليمية لنا، وتابعت: وأتمنى التوفيق لي ولزميلاتي .  

بينما أعربت الطالبة رزان العلياني عن سعادتها قائلة : تم تقديم الدعم النفسي لنا في المدرسة وتهيئتنا للاختبارات ، والحمد لله فالجميع في مدرستنا وأولياء أمورنا يقدمون المساعدة لتجاوز كل التحديات ، وانصح جميع زميلاتي بالالتزام بالإجراءات الاحترازية بالاختبارات وإحضار أدواتهن الخاصة ولبس الكمامات لتكون اختبارات مكللة بالنجاح والتوفيق.

ومن المدرسة المتوسطة الأولى لتحفيظ القرآن الكريم قالت مديرة المدرسة تهاني السلمان في كلمة وجهتها للطالبات: طالبتي العزيزة غداً سيكون أول أيام الاختبارات لكم بأذن الله ، ولكِ من اجتهادك نصيب .عزيزتي وما توفيقك إلا بالله العزيز الحكيم ،تمنياتي لكم بالتوفيق والنجاح جميعاً

فيما أبدت سعادتها الطالبة وتين الرويلي وعن الاستعداد قالت: في هذه الأيام تحصد الطالبات ما زرعنه من تعب وجهد في الفصل الدراسي الحالي، فالجميع بمستوى واحد من عودة الاختبارات الحضورية.