إثر ترؤسه مجلس التعليم الدكتور الزاحمي يؤكد على أن المرحلة تقتضي التركيز والتكامل والانضباط الذاتي
28/06/1442


                                               مجلس تعليم القنفذة يعقد جلسته الثالثة هذا العام 

                                      الزاحمي يؤكد على أن المرحلة تقتضي التركيز والتكامل والتكامل الذاتي 
 الاعلام والاتصال :
               رأس سعادة مدير التعليم الدكتور محمد إبراهيم الزاحمي الاجتماع الثالث لمجلس التعليم بالقنفذة في دورته السابعة عشرة لهذا العام 1442هـ
وقد ناقش المجلس ورقة عمل قدمها  الإشراف التربوي بعنوان "تحصيل طلابنا في التعليم عن بعد" حلصت في توصياتها إلى تشكيل فريق بحثي متخصص من إدارة التعليم من المتخصصين في القياس والتقويم لدراسة نتائج المدارس لتحسين نواتجها ؛ تكليف الاشراف التربوي بوضع خطة قصيرة المدى لقيادة التدريس الاحترافي.
وقدم الدكتور الزاحمي ورقة عمل بعنوان" أولويات العمل عن بعد في الفترة القادمة"
تحدث سعادته من خلالها عن أهمية التركيز على أداء المهام وتحديد الأولويات لتلك المهام لتحقيق الأهداف المرجوة من هذه المرحلة.
           وعرج على أهمية التكامل بين الإدارة بكافة اقسامها ومكاتبها والميدان التربوي والأسرة والمجتمع المحلي.
وشدد سعادته على العمل على خدمة المستفيد من خلال الخدمات الالكترونية عن بعد بكفاءة وجودة عاليتين.
وأبان سعادته أن الانضباط الذاتي أحد أهم أسباب التطوير والتحسين والتفكير والإبداع على كافة المستويات.
وفي نهاية ورقته المقدمة للمجلس ذكر سعادته أننا نؤمن بأن كل مسؤول عنده إيمان برسالته وقضية تركيزه عليها سيصل للهدف المنشود بأن يكون مستوى طلابنا وطالباتنا في أفضل الحالات بما يعود على الوطن من مستقبل مشرق..
وانتهت الجلسة بتلاوة التوصيات من قبل أمين المجلس الأستاذ عبده علي العلواني والدعوة للتصويت عليها من قبل الأعضاء.