أمانة تعليم نجران تميز مؤسسي وتطوير مهني للقيادات
08/01/2019

PHOTO-2019-01-08-13-58-35.jpg


تسعى أمانة إدارة التعليم بنجران إلى الريادة في رفع كفاءة الأداء وفق معايير التميز المؤسسي والارتقاء بالمستوى النوعي للأداء وتجويد مخرجات التعليم من خلال برامج تعني بقياس الإنتاجية ومتابعة تطويرها ودعم المؤسسات التعليمية.

أكد مدير عام التعليم بمنطقة نجران الدكتور محسن بن علي حكمي أن أمانة التعليم بالمنطقة تتبنى العديد من القيم من خلال المسؤولية والمهنية والجودة والشراكة وتحسين بيئة العمل ودعم المؤسسات التعليمية والارتقاء بمستوى الجودة في العمل التعليمي من خلال تشخيص واقع الميدان وتجويد المهام في إطار الأنظمة المتبعة.

أوضح أمين إدارة أمانة التعليم بمنطقة نجران علي الجواهره أن أمانة التعليم تحرص على التطوير المؤسسي وتجويد بيئة العمل من خلال المشاركة في اتخاذ القرار عبر الاجتماعات الدورية واجتماعات اللجان ذات العلاقة ببرامج الأمانة والمشاركة بالمقترحات التطويرية في مجالات عمل الأمانة والرفع بها للوزارة.

مشيرًا إلى أن  منسوبي أمانة التعليم بنجران حصلوا على خطابات شكر من سعادة الأمين العام لإدارات التعليم نظير المشاركة في تطوير دليل تكليف القيادات التعليمية والإدارية ، وقد شاركوا في العديد من الدورات التدريبية والبرامج واللقاءات وورش العمل ، وحضور اللقاء الثالث لأمناء ومشرفي أمانات التعليم بالمناطق والمحافظات ، ولقاءات الأمانة العامة لإدارات التعليم عبر برنامج "لقاء" وإلتحاق منسوبي الأمانة بالبرامج التدريبية ذات العلاقة بمهام الأمانة وكذلك الالتحاق بورش عمل منسقي البرامج ومنسوبي الأمانة من مشرفين وإداريين .

مؤكدًا أنه ضمن تحسين بيئة العمل وتجويد المهام في إطار الأنظمة المتبعة تم استقطاب كفاءات تعليمية وقيادية للمشاركة في التطوير المهني للقيادات تم تنفيذ برنامج القيادة الإبداعية الإدارية بالتعاون مع جامعة نجران والذي استهدف فيه القيادات التعليمية والإدارية الرجالية والنسائية ، و تفعيل البرامج الإلكترونية على موقع الأمانة العامة لإدارات التعليم وتم إنشاء حساب رسمي لأمانة تعليم نجران على برنامج التواصل الاجتماعي "تويتر" وإعداد نشرات إلكترونية تثقيفية عن برامج الأمانة.

مضيفًا أن من ضمن برامج الأمانة  الارتقاء بمستوى الجودة في العمل التعليمي من خلال تشخيص واقع الميدان وقياس الهدف ومؤشرات الأداء ومتابعة تطور الأداء خلال فترات زمنية محددة ويهدف البرنامج إلى متابعة سير العملية التعليمية وتجويد العمل التعليمي ومتابعة المخرجات ، والقيام بتفعيل يوزرات لمديري ومديرات الإدارات المعنية بمؤشرات الأداء في الرابط المخصص لهم بموقع الأمانة العامة لإدارات التعليم ، و عقدت ورش عمل واجتماعات مع منسقي ومنسقات برنامج دعم الأداء في الإدارات المعنية ، ومتابعة إدخال القيم للمؤشرات المطلوبة حسب دورية القياس المبلغة من قبل الأمانة العامة ومراجعة القيم الغير مبررة والإدخالات الغير منطقية ومتابعة إدخال المبررات والتعديلات مع المنسقين والمنسقات وإعداد تحليل بحالة الأداء بإدارة تعليم نجران في ضوء المؤشرات وعرضه على المدير العام للتعليم ومناقشة نتائجه مع الإدارات المعنية وإعداد مقارنة تحليلية لمؤشرات الأداء للثلاث سنوات الأخيرة.

وبين الجواهره إلى أن أمانة تعليم نجران عملت على الارتقاء بمستوى العمل المؤسسي في الميدان التعليمي من خلال تنمية القيادات التعليمية والإدارية وتطويرها مهنيًا مما يسهم في تحسين مستوى العمل التعليمي وتجويد نتائجه ومخرجاته ويهدف البرنامج إلى صناعة قيادات فاعلة في النظام التعليمي قادرة على إحداث التغيير المنشود وإعادة ثقافة المجتمع التعليمي وقيادته لتقبل متطلبات التحول إلى مجتمع معرفي منتج والتفاعل مع معطيات الواقع وتحديات التعليم الحالية والمستقبلية حيث تم خلال هذا البرنامج تشكيل لجنة ترشيح وتكليف القيادات التعليمية والإدارية والمشاركة في توحيد وتطوير دليل تكليف القيادات التعليمية والإدارية وتحديث بيانات القيادات ببرنامج القيادات والحصر المستمر ومتابعة القيادات الشاغرة والإعلان عنها وترشيح مدراء ومديرات للإدارات الشاغرة .

لافتًا إلى أنه تمت المساهمة في توفير الاحتياجات البشرية والمادية بالمدارس من خلال متابعة تنفيذ خطط الاستعداد والمتابعة المستمرة لتطورات نسب الجاهزية بالميدان ويتم ذلك من خلال تشكيل لجنة الاستعداد للعام الدراسي القادم وترشيح منسق للجنة المركزية بالوزارة وإعداد خطط الاستعداد وفق النماذج المحددة للإدارات المعنية بالاستعداد للعام الدراسي وإقامة لقاءات واجتماعات دورية بلجنة الاستعداد لبدء العام الدراسي ومتابعة جاهزية الميدان وإعداد الاستمارات الخاصة بالزيارات الميدانية لمتابعة الاستعداد لبداية العام الدراسي .


موضحًا أنه من ضمن مهام الأمانة تعزيز المكتسبات ودراسة المعوقات التي تواجه الميدان ووضع الحلول التي تسهم في معالجتها وهو برنامج عبارة عن اجتماعات دورية تهدف إلى خلق قناة اتصال وتواصل بين أفراد الميدان التعليمي بغرض معالجة المشكلات التعليمية ودراسة الرؤى والأفكار المستجدة لخدمة أهداف المهنة التعليمية حيث يتم تشكيل لجان المجالس المحلية والتعليمية وعقد جلسات دورية للمجالس التعليمية ودراسة الموضوعات الواردة للأمانة من الإدارات والأقسام وإدارة الجلسات وجدولة الموضوعات وكتابة محاضر الاجتماعات واعتماد التوصيات من قبل صاحب الصلاحية وإعلانها ومتابعة تنفيذ التوصيات مع الإدارات المعنية بذلك وإعداد تقرير ختامي للمجالس التعليمية ورفعه على موقع الأمانة العامة لإدارات التعليم.


PHOTO-2019-01-08-13-55-24.jpg