مساعدة المدير العام بتعليم مكة تزور مدينة سناد للتربية الخاصة
11/04/1443

انطلاقاً من أهمية الوصول بالشخص المعاق إلى درجة عالية من التوافق مع المجتمع الذي يعيش فيه عن طريق حصوله على أعلى درجات التعليم وتوظيفه في جميع الأمور الحياتية ، ذلك الأمر الذي يجعله قادرًا على التعايش والتعامل مع مواقف الحياة المختلفة بشكل فعال فقد زارت مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة أ/ لمياء بنت عبدالعزيز عبدالله بشاورى و مديرة إدارة التربية الخاصة المكلفة وسمية آل مسعود مدينة سناد للتربية الخاصة؛  حيث اطلعت على مرافقها ومراكزها العلاجية والتأهيلية والخدمات المساندة التي تقدمها 

هذا وتخللت الزيارة مناقشة بعض أولياء الأمور وانطباعاتهم حول مايقدم من الخدمات ، كما تمت زيارة مديرة قسم البنات بمدينة سناد أ / أمل العبيدي ومساعديها.

هذا واستعرضت "بشاورى" مع مسؤولة مدينة سناد أ/ أمل العبيدي أوجه التعاون وتجسير العلاقة في الخبرات والإمكانيات بين تعليم مكة والمدينة المنورة ، متطلعةً أن تكون مدينة سناد للتربية الخاصة بمكة المكرمة بيت خبرة متميزاً ورائداً في خدمات التربية الخاصة على المستوى الإقليمي والعالمي.

استهدفت الزيارة منسوبات مدينة سناد للتربية الخاصة بمكة المكرمة وذلك بهدف التعرف على الخدمات المقدمة من قبل مدينة سناد للتربية الخاصة وبحث طرق التشارك والتطوير النوعي لما يقدم للأطفال والطلاب ذوي الاعاقة بمنطقة مكة المكرمة بين قطاع التعليم الحكومي ومدينة سناد للتربية الخاصة التابع لشركة تطوير التعليم القابضة و بحث طرق لتبادل الخبرات والخدمات المساندة المتميزة في التشخيص والتأهيل والتعليم

خرجت الزيارة بعدة توصيات أبرزها : التوسع في تبادل الخبرات والشراكات المجتمعية بين التعليم وبين مدينة سناد للتربية الخاصة .