العبد الكريم : ميزانية خير و نماء توافق التطلعات و تحقق الطموحات
13/04/1440

​​​

الإعلام و الاتصال / عبّر مدير عام التعليم بمنطقة المدينة المنورة الأستاذ ناصر بن عبدالله العبدالكريم ، عن سعادته البالغة بصدور الميزانية العامة للدولة للعام المالي 1440 - 1441 هـ ، 2019 م ، وبما حملته من أرقام وتوجيهات جاءت وفق التطلعات ومحققة للطموحات والآمال ،وقد تحقق ذلك بفضل الله تعالى ثم الرؤية الثاقبة لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - أيده الله ، التي استطاعت بالتوجيهات الحكيمة والعمل الدؤوب تجاوز كل العقبات والتحديات ، وتقديم كل ما يدور بعجلة النمو وفق ما خطط لها ، موضحاً بأن هذه الميزانية حملت في طياتها بشائر الخير والبركة ، أسعدت الوطن والمواطنين باعتبارها أكبر ميزانية في تاريخ المملكة العربية السعودية ، وبما اشتملته من مشروعات تنموية في جميع قطاعات الدولة وبالأخص قطاع التعليم ، مما سوف ينعكس - بعون الله تعالى - على الوطن والمواطن بالخير  والنماء ، منوهاً بهيكلة الميزانية الشاملة وببرامج الإصلاح الاقتصادي و بالشفافية الكبيرة الذي تضمنته ، والتي تحمل في ثناياها البشائر لأبناء هذا الوطن المعطاء ، مضيفاً بأن إعلان الميزانية في مثل هذه الظروف الاستثنائية  يؤكد حرص القيادة الرشيدة على أن ترتكز الميزانية على الشفافية والتنمية المستدامة وتلبية احتياجات المواطن الآنية والمستقبلية ، مع تعزيز أدوار الهيئات الرقابية ومعاقبة كل مقصر ، وأشار العبد الكريم إلى أن الموازنة الجديدة للمملكة لعام 2019، تعكس واقعاً مطمئناً للوطن والمواطن ومتانة الاقتصاد ، حيث كان للتعليم بقطاعيه العالي  والعام النصيب الأوفر من هذه الموازنة المباركة بـ 193 مليار ريال ، وما ذلك إلا دليلاً واضحاً على حرص حكومة هذا البلاد- أيدها الله -على التعليم باعتباره  أساس التطور  ، وتسخير كافة الإمكانيات والميزانيات لتحقيق الرفاه والنماء لهذ الوطن المبارك .

وأضاف العبدالكريم بأن بشائر الخير لهذه الميزانية المباركة بدأت بأمر خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله - باستمرار صرف بدل غلاء المعيشة للموظفين المدنيين والعسكريين والمتقاعدين ، ومستحقي الضمان الاجتماعي والطلاب والطالبات ، لمدة عام مالي واحد .

ونيابة عن كافة منسوبي ومنسوبات التعليم بمنطقة المدينة المنورة نرفع  أكف الضراعة لله تعالى أن يحفظ لنا خادم  الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين صاحب  السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود والقيادة الكريمة ، وأن يحفظ لهذا الوطن أمنه ورخاءه واستقراره .