العيسى يكرم تعليم الليث بجائرة التميز الاداري
04/06/1439

محمد العيافي - تقنية المعلومات :

marray.jpg 

كرم وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى مساء  الخميس، مدير التعليم بمحافظة الليث مرعي بن محمد البركاتي، بجائزة التعليم للتميز في دورتها الثامنة للعام الدراسي ١٤٣٧ / ١٤٣٨هـ ، فئة التميز الإداري (الإدارة المنجزة).

واقيم الحفل بمسرح الوزارة، بحضور قيادات الوزارة وإدارات التعليم، والفائزين والفائزات من مختلف إدارات التعليم في المناطق والمحافظات.

وكانت وزارة التعليم قد أعلنت في وقتٍ سابق، عن فوز إدارة التعليم بمحافظة الليث ومديرها مرعي بن محمد البركاتي بجائزة التميز الإداري(الإدارة المنجزة ) على مستوى إدارات التعليم في المناطق والمحافظات بالمملكة، وجاءت إدارة التعليم ضمن الإدارات الثلاث الأولى في ترتيب فئة التميز الإداري والتي سيعلن في حفل الجائزة الترتيب النهائي لهذه المراكز.

واستحقت إدارة التعليم بمحافظة الليث هذه الجائزة عبر ممارساتها التعليمية والتربوية والإدارية، ومبادراتها وما توصلت إليه من نتائج وثقتها ورصدت تأثيرها وتحسينها المستمر في تحقيق متطلبات المستفيدين من خدماتها فضلاً عن الجهود النوعية والمتميزة المبذولة في تبني نظام الجودة وتطبيقاتها التربوية وفقًا لأعلى معايير الجودة والإتقان والمتوجة بحصولها على شهادة الآيزو العالمية في جميع أقسام الإدارة.

وتعد جائزة التميز الإداري من فروع جائزة التميز في وزارة التعليم وتشمل كل إدارات العموم بالوزارة وإدارات التعليم بالمناطق والمحافظات، حيث تتنافس على تحقيق أفضل النتائج والدرجات في تسعة معايير تشتمل على: القيادة الإدارية، السياسات والاستراتيجيات، الموارد البشرية وتنميتها،الشراكة والموارد، إدارة العمليات، الإدارة الإلكترونية، التركيز على المستفيدين، التأثير على المجتمع، ونتائج الأداء الرئيسة.

وتأتي هذه النتيجة المتميزة لتعليم الليث بعد مشاركتين سابقتين، وبدعم من مدير التعليم وفريق الجائزة وتوجهات الإدارة نحو تطبيق معايير التميز المؤسسي وتطبيقات الجودة والتركيز على رضا المستفيدين وتعزيز التواصل معهم، حصلت الإدارة على المستوى الذي أهلها للمنافسة والفوز بالمراكز الأولى.

فيما عبّر البركاتي عن بالغ فخره واعتزازه بحصول الإدارة على جائزة التميز على مستوى المملكة، مشيرًا إلى أن هذا الإنجاز جاء ثمرة جهود كبيرة وعطاءات متميزة قام بها كل منسوبي ومنسوبات إدارة التعليم والأقسام والمكاتب والمدارس والمعلمين والطلاب، مؤكدًا أن هذا الإنجاز سيكون حافزًا لجميع منسوبي الإدارة من أجل تقديم عمل مميز، وسعيًا لخدمة مراجعيها ومنسوبيها على الوجه الأمثل.

كما هنأ "البركاتي" بهذه المناسبة، كل منسوبي الإدارة ومنسوباتها من معلمين ومعلمات وطلاب وطالبات وإداريين وإداريات.

ورفع (البركاتي) بالغ شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وإلى سمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وإلى سمو مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، وإلى وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، ونواب ووكلاء الوزارة، على كل ما يجده تعليم الليث من رعاية ودعم واهتمام في مختلف المراحل الدراسية.

كما عبّر عن بالغ شكره وتقديره لجهود فريق العمل في لجنة التميز الإداري، وقسم الجودة الشاملة، وكل رؤساء ورئيسات الأقسام، ومنسق الجائزة بقطاع البنين ومنسقة الجائزة، وكل فرق العمل ولجان التحكيم والمراجعة والتدقيق.