الحمد: مشاركاتي في إبداع 2021 ساعدتني على البحث بطريقة علمية
26/08/1442

سكاكا – عقلاء الحسيب


اعتبر الطالب الموهوب عبدالله نايف عبدالله الحمد الذي يدرس بالصف الأول الثانوي في مدرسة العمرية‏ الثانوية بسكاكا انضمامه للموهوبين نقطة فارقه في مسيرته التعليمية لتنمية مواهبه معتبرها بيئة تناسب ميوله واتجاهاته، بما توليه القيادة الرشيدة من اهتمام ودعم غير محدود في جميع ما يتعلق بالتعليم ودعم الموهوبين ورعايتهم.

وقال إن التخطيط الجيد ووضع أهداف واضحة يمكن قياسها ويسهل تحقيقها، والعمل من خلال ملف إنجاز، وكتابة الأفكار والمعلومات وتدوينها بشكل مستمر من أبرز الاستراتيجيات التي استخدمها لتطوير موهبتي وتنمية الميول والاتجاهات والانطلاق نحو التميز والابداع.
ويعتز الحمد الحاصل على درجة عالية في اختبار مقياس موهبة، بدور والديه معتبرهم الأساس في بناء شخصيته وتنمية مهارات الثقة والاعتماد على النفس والأساس في توجيه وإرشاده، كما يعتز بمدرسته ومعلميه من خلال البرامج الإثرائية والبيئة الجاذبة التي تقدم لتحفيزه على تطوير موهبته وتنميتها.

وأوضح الحمد ‎‏أن مشاركاته في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع 2021" للبحث العلمي والابتكارات على مستوى المملكة ومسابقة كتابة الرسائل البريدية ومسابقة الاولمبياد العلمي "مسار الرياضيات"، نمى لديه قوة الشخصيَّة والقدرة على التأثير والقدرة على البحث بطريقة علمية وأتاح فرصة مخالطة الطلاب الموهوبين وإضافة مكتسبات وخبرات ومهارات جديدة.
وذكر إن برامج تعليم الموهوبين لها أثر بارز على تنمية الجوانب المهارية والشخصية والمعرفية، حيث "أصبحت كاتباً جيداً للرسائل البريدية وباحثاً علمياً مطلعاً على قواعد البحث واخلاقياته العلمية، وكذلك مجال الابتكارات التي تحل مشكلة وتنمية حل الرياضيات الذهنية بطرق إبداعية مما زاد الدافعية لدي لقراءة الكتب والاطلاع، وساعدتني أيضاً في تنمية الاتجاهات نحو التعلم وتنمية مفهوم الذات والتي بدورها تسهم في رفع التحصيل الدراسي والتي تنعكس على تنمية الثقة بالنفس".

وتطلع الحمد إلى مستقبل مشرق له في تنمية موهبته وتطويرها من خلال الحرص الواضح والإصرار الشديد في المشاركة في البرامج التي تقدم للموهوبين، مقدماً رسالته لزملائه الطلاب في تنمية قدراتهم العلمية والبحثية والمنطقية والاستفادة من التقنية الحديثة، والبحث عن التجديد والابتكار والتميز لاكتشاف مواهبهم وتطويرها.