مدير "تعليم الجوف": نسعى لتحقيق ثقافة غذائية صحية لطلابنا وطالباتنا
17/03/1439

​ سكاكا - أمل الشبيب


أكد المدير العام للتعليم بمنطقة الجوف الأستاذ فواز بن صالح السالم أهمية استثمار المقاصف المدرسية لنشر ثقافة إيجابية عن الغذاء الصحي، وذلك للحدّ من الظواهر الصحية التي تتزايد كسوء التغذية والسكر وفرط السمنة وغيرها.
وأثنى السالم أثناء تجوله على العرض الواقعي للمقاصف المدرسية المُصاحب لبرنامج "رصيد الواقع ورؤى الغد" الذي نفذته إدارة خدمات الطلاب، على الأداء المميز وتطبيق الاشتراطات الصحية وتفعيل دور الأُسر المنتجة ومتابعة جودة ما يقدم بالمقاصف.  

ومن جانبه، أوضح مدير إدارة خدمات الطلاب الأستاذ صقر بن فرحان الصقر أن البرنامج يهدف إلى تعريف المجتمع التعليمي بآلية عمل الإدارة من التغذية والمقاصف المدرسية والمكافآت والإعانات، وتطوير الخدمات الخاصة بالتغذية.
وقال: "نسعى لتجويد المقاصف المدرسية بمواصفات آمنة، وتوفير تنوع غذائي صحي ملائم يتناسب مع احتياج الطلاب والطالبات، وتوفير الراحة والأمان لهم من خلال النقل المدرسي ونشر التوعية لضمان الأمن والسلامة، ومتابعة الإعانات والمكافآت ومن يشملهم من الطلاب والطالبات".

وتجولت المساعدة للشؤون التعليمية الدكتورة جميلة بنت كساب الشايع في وقتٍ لاحق، وعدد من قائدات المدارس على العروضات المقدمة والتي تهدف التعريف بالخدمات المقدمة للطالبات ونوعيتها وشموليتها وطريقة تنفيذها.
كما أشادت الشايع في كلمتها، التي القتها بالدور الفعال والإيجابي لإدارة الخدمات في تقديم خدمات للميدان ومتابعة نوعية لرفع جودة العطاء في كل مجالاتهم، ودورهم في توعية الأسر المنتجة للحرص على السلامة الصحية الغذائية لطالباتنا.
وأثنت على جهود مساعدة مدير إدارة خدمات الطلاب الأستاذة أميرة القايد ومشرفات الإدارة وتفعيل دور الشراكة مع مركز جنى والشؤون الصحية في وزارة الصحة.

وتنوعت فقرات البرنامج التي قدمتها قائدة مدرسة الثالثة المتوسطة بقارا الأستاذة منيرة طرقي الدغمي على عروض توضيحية للنقل المدرسي، والتعريف بوحدة المكافآت والإعانات وما تشمل عليه من تحفيظ القرآن والتربية الخاصة وأبناء المعلمين والمعلمات المتوفين وبدل اغتراب وقرى نائية.​