منسوبو "تعليم الجوف" في ذكرى البيعة: ستة أعوام حافلة بإنجازات عظيمة
03/04/1442

سكاكا - أمل الشبيب و عقلاء الحسيب 


في ذكرى البيعة السادسة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز _حفظه الله_ مقاليد الحكم، جدد منسوبو الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الجوف البيعة والولاء. 

ورفع المدير العام للتعليم بمنطقة الجوف الدكتور سعيد بن عبد الله الغامدي باسمه ونيابة عن منسوبي التعليم بمنطقة الجوف أسمى التهاني وصادق التبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - وإلى الشعب السعودي بمناسبة الذكرى السادسة لتولي خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - مقاليد الحكم. 
وقال الغامدي إن المملكة العربية السعودية تقف أمام حدث هام وذكرى عطره للبيعة السادسة يتجدد الولاء والمحبة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله - مقاليد الحكم في هذه البلاد المباركة، ليكمل مسيرة الإنجاز العظيمة والتقدم والرقي الذي تشهده أجهزة ومؤسسات الدولة في مختلف أنحاء المملكة، وتوفير الخير والرفاهية للمواطن الذي يبادله الحب والولاء في صورة جسدت أسمى معاني التفاف الرعية حول الراعي. 
وأضاف أننا نحتفل بهذه الذكرى بقلوب محبة مطمئنة شغوفة بالإنجازات ممتنة بالخير والعطاء في مجالات الحياة كافة، بما نلمسه من تطور في حكمه المجيد لنسجل مشاعر الفخر والاعتزاز والامتنان لمقامه الكريم لما قام به من إنجازات جليلة تميزت بالشمولية والتكامل في بناء الوطن وتنميته، جعل للمملكة العربية السعودية من قوة سياسية واقتصادية ومرجعية دولية في اتخاذ العديد من القرارات الإقليمية والدولية، ومرجع إقليمي مؤثر في تسوية معظم القضايا الإقليمية والدولية. 

وقال المساعد للشؤون المدرسية راجح بن مسعد الفهيقي نشعر بالفخر والاعتزاز لمستوى الحكمة والحنكة والرؤية الثاقبة التي تظهرها قيادتنا الرشيدة في التغلب على كافة التحديات. 
واضاف لقد أُسست في عهده حفظه الله مرحلة إصلاحية وتنموية وحضارية شاملة، وإنجازات مستقبلية واعدة في جميع المجالات والتي تواكب رؤية طموحة وجادة. 

وقدمت المساعدة للشؤون التعليمية الدكتورة جميلة بنت كساب الشايع بمناسبة مرور ستة أعوام على تولي خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- مقاليد الحكم التهنئة وتجديد البيعة، وقالت نحتفي بكل فخر وحُبّ وولاء ونحنُ نستذكر الإنجازات التي تميزت بالشمولية والتكامل وبُنيت على استراتيجيات هادفة بالإصلاح والتطوير ورفع كفاءة الاقتصاد الوطني وتعزيز الاستدامة التنموية. 

واعتز مدير مركز التميز خالد بن طايع البلوي بكونه مواطن سعودي يقدم كل معاني الحب والولاء في هذه المناسبة، مُعتبراً أنه من أكبر النعم أن أكرمنا الله بقادة نفخر بِهم وبمنجزاتهم التي تهدف دائماً إلى بناء الوطن والرقي بِه إلى المكانة التي يستحقها. 

وجدد مدير مكتب التعليم بدومة الجندل خالد بن عبد الكريم الوشيح البيعة بكل ولاء ومحبة، مبيناً أن ذكرى البيعة السادسة تعد فرصة للتعبير عن مشاعر الامتنان لخادم الحرمين الشريفين حفظه الله لما يبذله من جهود جبارة في سبيل تحقيق حياة كريمة لنا كمواطنين من خلال ما شاهدناه ولمسناه على أرض الواقع من انجازات وخطط تنموية برؤية طموحة تبشر بمستقبل واعد لمملكتنا الحبيبة. 

وافتخر مدير إدارة الإشراف التربوي "بنين" سامي بن نصير السمارة بقائد حقق انجازات عظيمة بفترة قياسية وقال إننا حين نجدد البيعة فإننا نَعُدُ ما تحقق على يديه من عطاءات تميزت بالاستمرارية واستشراف مستقبل يضمن مواكبة التغييرات بما يكفل الرفاهية والرُقي للمواطن. 

وقالت مديرة إدارة الإشراف التربوي "بنات" ماجدة بنت عبيد البديوي في يوم الوفاء نجدد العهد ليتأصل التلاحم بين شعب المملكة وقيادته الحكيمة، وتتلاحم السواعد لبناء نهضة هذا الوطن وتنميته المستدامة، ستة أعوام من العهد الميمون حافلة بالعطاء والإنجازات، فضاءات السعودية شمس العالم أجمع بحنكتها السياسية، واليوم بزعامتها الاقتصادية تترأس مجموعة العشرين. 

وعبرت مديرة إدارة التوجيه والإرشاد "بنات" صباح بنت هليل الفارس عن سعادتها بهذا اليوم الذي يجدد به الشعب السعودي بأكمله الولاء لقائد المسيرة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- وقالت انجازات لا مثيل لها نفخر بها جميعاً ونعتز وستكون تاريخ يروى للأبناء عن السياسة المحنكة والحضور الدولي الذي لا مثيل له بين الدول. 

وبالمقابل قالت رئيسة الشؤون التعليمية بمكتب التعليم بصوير بتلا بنت مناحي الرويلي نبتهج جميعاً هذا اليوم بمناسبة مرور ستة سنوات على تولي خادم الحرمين الشريفين حفظه الله صنعت من خلال هذه السنوات حراكاً تنموياً ونمو اقتصادي عظيم نعمنا من خلالها كشعب بنعم كثيرة أهمها نعمة الأمن والأمان والتكاتف والتلاحم بين أبناء الوطن. 

وأجمعت مشرفات مكاتب التعليم على أن أعظم منجز يستذكر دائماً وفي مدة قصيرة وحقق أثر ليس بسيط هو "التعليم عن بعد" المصحوب بالتدريب والتوجيهات واستخدام العديد من الأدوات التقنية الحديثة لولا الله ثم حزم وقرارات خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- لما استطعنا تجاوز هذه الأزمة لصالحنا وقفزنا قفزة تقنية بفترة وجيزة، من ذلك قالت مشرفة القيادة المدرسية من مكتب التعليم بدومة الجندل هدى مذود الشمري حين رأينا جهود حكومتنا الرشيدة والبذل الذي يبذل من أجل تحقيق مصالح الوطن وجعله يفوق الدول الكبرى ارتفعت هممنا وزاد شغفنا بالبحث العلمي والتقني عن كل ما يرفع التحصيل العلمي وبناء عقول أبناءنا وبناتنا الطلبة وتحقيق أكبر قدر ممكن من التعليم، واستشعرنا بهذه القرارات الصائبة والرسم الاستراتيجي العميق الذي زاد من اللحمة الوطنية بين المناطق فتنشطت عملية تبادل الخبرات والمعلومات وحل المشكلات من خلال بوابات التدريب عن بعد. 

واستكملت قائدة المدرسة الثانية الابتدائية باللقائط أديبة عرسان العرسان بمناسبة تجديد البيعة بأنها فرصة للتعبير عن اعتزازنا وفخرنا بالمملكة التي لم تحتوي مواطنيها فقط بل احتوت حتى الدول الخارجية، وقالت ستة أعوام حزم وعزم وانجازات لا مثيل لها ولا يمكن أن يقاس حجمها ولكن تنبأ بمستقبل زاخر ورفاء لنا كمواطنين. 

وقالت قائدة مدرسة أصفان هيفاء عبدالرحمن النجم حين نجدد الولاء في ذكرى البيعة السادسة لخادم الحرمين الشريفين حفظه الله فهو من استشعارنا بأننا تحت قيادة حكيمة عظيمة لم تغفل عن التنمية والتعليم بدءً من المدن الكبيرة حتى أصغر القرى والمحافظات شمولية وتكاملاً.