مدير تعليم حفرالباطن يرعى تكريم الطالبات المتفوقات
24/08/1442

​رعى مدير التعليم بمحافظة حفر الباطن الأستاذ محمد بن علي القحطاني صباح اليوم حفل تكريم الطالبات المتفوقات الافتراضي عبر منصات التواصل الاجتماعي ـ والذي أقامته إدارة التعليم ممثلة بقسم التوجيه والإرشاد بنات لـ ( 236 ) متفوقةً بحضور مساعد مدير التعليم للشؤون التعليمية بنات وعدد من القيادات التعليمية النسائية بالمحافظة.

       وبدء الحفل بالسلام الملكي  ثم كلمة لراعي الحفل رحب بها بمنسوبات التعليم التعليم وبناته الطالبات والمشرفات التربويات وقائدات المدارس والمعلمات ووليات أمور الطالبات مؤكداً أن  : " الوزارة حرصت على الاهتمام بمستوى التعليم والمتعلمين بمختلف المجالات وأولت المتفوقين والمتفوقات رعاية واهتمام بشكل خاص ولعل شكر بناتنا الطالبات في هذا اليوم صورة من صور الرعاية الحقيقة لهن " ،  وأضاف القحطاني " لا شك أن للمدرسة أدوار فاعلة في تهيئة جيل المستقبل علمياً وتربوياً وهذا لا يمكن أن يتم إلا بعمل جاد وخطط محكمة وتعاون بناء بين المدرسة والأسرة ويعد الثناء والتكريم أحد المحفزات لتشجيع بناتنا الطالبات للإستمرار في تفوقهن إلى أعلى المستويات العلمية والتربوية " وفي ختام الكلمة هنّأ الطالبات المتفوقات بهذا التكريم والتهنئة موصولة لكل من أسهم في وصولهن إلى هذا المستوى المتميز من أسرهن ومعلماتهن ، شاكراً للزميلات التربويات في الميدان التربوي ما قدمنّه من مخزون خبراتهن و دعمهن و رعايتهن لبناتهن الطالبات  والذي أثمر ولله الحمد بتفوقهن أثناء حصاد العام الدراسي ، سائلاً المولى العلي القدير أن يديم على هذه البلاد المباركة الأمن والأمان والرقي الدائم بإذن الله بقيادة  خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز .

       ثم كلمة للمساعدة لشؤون تعليم البنات الأستاذة عمشاء بنت زايد الشمري ذكرت من خلالها : " تمثل المتفوقات ثروة لأي أمة ويشكلن حجر الزاوية في معمار تقدم نمائها فضلا عن كونهن صانعات الريادة لها وتناغماً مع هذه المكانة أتت التوجهات لتكون في مجملها متواكبة مع حجم هذا التأثير الذي تمثله المتفوقات في مضمار وميادين حياتنا حيث قدم وطننا الغالي من خلال التعليم جهوداً ملموسة ومؤثرةً أثمرت على ممارسات ناضجة على أرض الواقع تعنى بكل ما من شأنه الاتقاء بالمستوى الذهني والفكري والنفسي للمتفوقات من خلال اشاعة أجواء التفوق وصولا إلى مزيد من العناية والاهتمام وخلق الفرص التي تساعد في تأسيس القواعد اللازمة في صناعة مجتمعات متفوقة " .

لتتوالى بعد ذلك فقرات الحفل بقصيدة وطنية للطالبة عيده بنت خالد البلوي من ثانوية المحافظة الأهلية   ثم أوبريت " التفوق " لبراعم مدرسة الثلاثون الابتدائية ، ثم كلمة لرئيسة قسم التوجيه والإرشاد الأستاذة فضيلة الظفيري هنأت فيها المتفوقات وأسرهن ومنسوبات المدرسة لتعاونهن كي تظهر الطالبات بهذا التميز مقدمة شكرها -بعد شكر الله- لمدير التعليم لرعايته الكريمة وللمساعد للشؤون التعليمية لدعمها وللحضور الكريم الذي ازدان الحفل بحضورهن دعماً وتشجيعاً لبناتنا الطالبات ، تلا ذلك كلمة الطالبات المتفوقات قدمتها عنهن الطالبة أنهار سفاح الحربي من الثانوية الخامسة والعشرون شكرت فيه إدارة التعليم وعلى رأسها مدير التعليم والقيادات التعليمية كما شكرت نيابة عن زميلاتها معلماتهنّ وأسر الطالبات سائلة الله أن تكون هي وزميلاتها عند حسن ظن الجميع وفي خدمة ورفعة بلادنا  ، ليختتم الحفل باستعراض لأسماء الطالبات المتفوقات .