3000 طالب وطالبة بالأحساء ينخرطون في ستة مراكز دعم تعليمي صيفي
22/11/1442

3000 طالب وطالبة بالأحساء ينخرطون في ستة مراكز دعم تعليمي صيفي

 

إدارة الإعلام والاتصال -  

 

أطلقت الإدارة العامة للتعليم بمحافظة الأحساء يوم أول من أمس الأثنين 18/11 ستة مراكز دعم تعليمي صيفي افتراضية " عن بُعد " عبر منصة مدرستي للمرحلة الابتدائية، وذلك تماشياً مع خطة الوزارة الرامية لبناء وتعزيز المهارات الأساسية لطلابنا وطالباتنا وتنمية قدراتهم.

د. عبدالرحمن الفلاح.jpg

د.عبدالرحمن الفلاح 


وأوضح مساعد المدير العام للشؤون التعليمية بتعليم الأحساء – بنين -  الدكتور عبدالرحمن بن محمد الفلاح بأن الهدف من مراكز الدعم الصيفي استهداف المهارات الأساسية في مواد ( القرآن الكريم، واللغة العربية ، والرياضيات، والعلوم)، وتعزيز مهارات الفهم القرائي، ،كما أنها ستعمل على معالجة الفاقد التعليمي خلال فترة جائحة كورونا المستجد، وكذلك تغذية مهارات ومعلومات الطلاب والطالبات في المرحلة التي تخرجوا منها، ولفت إلى حرص مقام وزارة التعليم على اختيار الوقت المناسب للدراسة في هذه المراكز وهي فترة الظهيرة من الساعة 1 – 4.20 مساءً لمدة أربعة أيام عن بُعد، فيما خصص اليوم الخامس للحضور ليكون الدعم المباشر عبر استقبال الطلاب لتعزيز مهاراتهم، وأكد بأن هذه المراكز وجدت الدعم والمتابعة من  مدير عام التعليم بالمحافظة حمد العيسى لكل تفاصيل انطلاق هذه المراكز، كما أثنى على الإدارات التي عملت خلال الأيام الماضية لتجهيز انطلاق هذه المراكز وهي إدارة الإشراف التربوي للبنين والبنات، وتقنية المعلومات، والإعلام والاتصال.

التعلم عن بعد استراتيجية جاذبة للنشىء.jpg

منصة مدرستي وحضور مستمر  عبر مراكز الدعم التعليمي الصيفي


وكشف د.عبدالرحمن بأنه بفضل الله فقد تم تسجيل كامل الطاقة الاستيعابية للمراكز وهي  3000 طالب وطالبة في ثلاثة مراكز للبنين وثلاثة مراكز للبنات موزعة جغرافياً على أرجاء المحافظة بطريقة سلسلة، ولفت إلى أن تعليم الأحساء أتاحت الفرصة للطلاب والطالبات التسجيل في أي مدرسة يرغبون دون النظر إلى مقر سكناهم الأمر، واعتبر بأن هذا  الحجم من القبول على  التسجيل في هذه المراكز يدل على نجاح توجهات الوزارة، وأشار إلى وجود قوائم انتظار للراغبين في الانخراط في هذه المراكز في حال انسحاب البعض، ودعا الفلاح أبنائه وبناته الطلاب والطالبات للاستفادة من هذه المراكز واستثمار جزء من أوقاتهم في إجازة الصيف لتحسين واستذكار ما حصلوا عليه من معلومات خلال العام الدراسي – عن بُعد – معرباً عن تطلعاته بأنه ستكون هذه الفترة القصيرة تعود بالنفع والفائدة لهم وسيتشعرون ذلك في حال عودتهم لمقاعد الدراسة حضورياً السنة القادمة.    

IMG-20210616-WA0148.jpg

 مراكز الدعم الصيفي تدعم مهارات الطلاب وتغذي نهمهم المعرفي